تعرف على عيوب دراسة الطب في تركيا

تعرف على عيوب دراسة الطب في تركيا

تعرف على عيوب دراسة الطب في تركيا

2,302
تجد في هذا المقال تفاصيل شاملة عن عيوب دراسة الطب في تركيا، مع فقرات متعددة من سؤال وجواب للإجابة عن كافة الاستفسارات التي تشغل بال الطلاب المقبلين على دراسة الطب في تركيا.

معلومات شاملة حول عيوب دراسة الطب في تركيا عبر مقالنا التالي في منصة الدراسة.

 
 

عيوب دراسة الطب في تركيا: سؤال وجواب

هل دراسة الطب في تركيا صعبة؟ هل الرسوم الدراسية لها مرتفعة؟ هل يتوفر خيار اللغة الإنكليزية في دراسة الطب في الجامعات التركية؟ تعرفوا على مختلف الأسئلة التي تخطر على بال الطلاب الراغبين باختيار تخصص الطب في مرحلة البكالوريوس في الجامعات التركية، مع إجابات كافية لها توضح سلبيات دراسة الطب في تركيا من خلال النقاط التالية:

هل تكاليف دراسة الطب في تركيا مرتفعة؟

على الرغم من كون الرسوم الدراسية لتخصص الطب في تركيا مرتفعة نسبياً في مختلف الجامعات الخاصة بالنظر إلى بقية التخصصات الأخرى، لكن هذه الرسوم تبقى رخيصة جداً عند مقارنة الجامعات التركية مع غيرها من كثير من الجامعات في الدول الأوروبية وبعض الجامعات في الدول العربية.

عيوب دراسة الطب في تركيا

هل ترتيب الجامعات التركية منخفض عالمياً؟

هناك عدد جيد من الجامعات التركية المرموقة مثل جامعة إسطنبول وجامعة أنقرة وجامعة إسطنبول التقنية وجامعة حجي تبه تدخل في تصنيف أول 1000 جامعة حول العالم، لا سيما أن تلك الجامعات لها تاريخ عريق يمتد إلى أكثر من نصف قرن من الزمان، وتمتلك البنية التحتية القوية التي توفر المختبرات العلمية المتطورة، وقدمت عديد الأبحاث والدراسات، واستقطبت مشاهير الأطباء في مختلف المجالات، واستضافت عديد المؤتمرات العلمية، وعملت على تقديم دراسة نظرية وعملية شاملة للطلاب في مختلف الكليات الطبية.

من ناحية أخرى يلاحظ أن بعض الجامعات التركية التي أنشئت في السنوات الأخيرة تمتلك ترتيباً متوسطاً في التصنيف العالمي، حيث يسعى القائمون على هذه الجامعات إلى التطور والتقدم في الترتيب العالمي للجامعات خلال السنوات المقبلة.

هل يمكن دراسة الطب في جامعات تركيا بغير اللغة التركية؟

اللغة الأساسية في التعليم الجامعي في مختلف الجامعات التركية هي اللغة التركية، لكن توفر كثير من الجامعات التركية دراسة الطب والتخصصات العلمية خصوصاً، وغيرها من التخصصات الأخرى عموماً باللغة الإنكليزية، ومن أهم هذه الجامعات: جامعة حجة تبه وجامعة مرمرة وجامعة إسطنبول وجامعة كوتش وجامعة غازي وجامعة يدي تبه.

هل سنوات دراسة الطب في تركيا كثيرة؟

تستمر دراسة الطب في الجامعات التركية 6 سنوات، وتتوزع إلى فصول نظرية وأخرى عملية، فمن خلال السنوات الثلاثة الأولى يتلقى الطلاب الدراسات النظرية في مختلف المجالات الطبية (علم التشريح، علم وظائف الأعضاء، علم الأمراض، علم الأدوية...)، فيما يدرس الطلاب في السنتين الرابعة والخامسة علوم الداخلية والجراحة، ويبدأ الطالب بالتحضير للحياة الطبية العملية من خلال ممارسات طبية تدريبية في المشافي في السنة السادسة والأخيرة في كلية الطب البشري.

سلبيات دراسة الطب في تركيا

هل شروط دراسة الطب في تركيا معقدة؟

شروط دراسة الطب في تركيا ميسرة وخالية من التعقيد، خاصة في الجامعات الحكومية التي تعمل بنظام المفاضلات الجامعية، حيث يتم المفاضلة بين الطلاب والاعتماد على أعلى المعدلات في عملية الاختيار للحصول على المقاعد المتوفرة في الجامعة.

وبالنسبة لشروط التسجيل في الجامعات الخاصة فالأمور أسهل بكثير من الجامعات الحكومية، فهي تكتفي بالشهادة الثانوية في كثير من الأحيان، وعندما تكون لغة الدراسة باللغة الإنكليزية يطلب عندئذ شهادة إتقان اللغة الأجنبية. 

هل يمكن دراسة كل التخصصات الطبية في تركيا؟

توفر الجامعات التركية مجموعة كبيرة من التخصصات الطبية للطلاب، حيث يمكن للطلبة اختيار التخصص الطبي المناسب، ومن أبرز هذه التخصصات: الطب البشريطب الأسنانالصيدلة - التخدير- علم الوراثة الطبية – التعويضات السنية – التمريض.

هل دراسة الطب في تركيا صعبة

قبولات جامعية لدراسة الطب في تركيا بواسطة منصة الدراسة

للراغبين بدراسة الطب في تركيا يمكن التواصل مع منصة الدراسة التي تؤمن المقاعد الجامعية للطلاب الدوليين في أفضل الجامعات التركية وأعلاها تصنيفاً على المستوى المحلي والعالمي.

وبالإضافة إلى ضمان القبول الجامعي في مختلف التخصصات الطبية نقدم في منصة الدراسة عديد الخدمات الأخرى مثل تأمين السكن الجامعي في المناطق القريبة من الجامعات، والحصول على الإقامة الطلابية، وتعديل الشهادات الجامعية في جميع المراحل، والتسجيل في المنح التركية.

 

تحرير: منصة الدراسة©

هل أعجبك موضوعنا؟ يمكنك مشاركته مع أصدقائك!